السبت، 8 ديسمبر 2018

صلاح يقود ليفربول نحو الصدارة مؤقتاً بفوز كاسح على بورنموث

حقق فريق ليفربول فوزاً كبيراً ومستحقاً على حساب نظيره فريق بورنموث في اللقاء الذي أقيم مساء اليوم على ملعب ” فيتنس فيرست ” بنتيجة 4-0 , في إطار الجولة الـ16 من الدوري الإنجليزي , ليرفع ليفربول رصيده الى 42 نقطة في الصدارة مؤقتاً في انتظار مباراة مانشستر سيتي ضد تشيلسي , بينما تجمد رصيد بورنموث عند النقطة 23 في المركز السابع مؤقتاً .

بداية الشوط الأول من المباراة كانت هادئة نسبياً بين الفريقين وسط إنحصار اللعب في متوسط الميدان مع أفضلية لصالح ليفربول من حيث السيطرة والاستحوذ على الكرة , في حين شهدت الدقيقة ” 11 ” أول فرصة بعدما سدد شاكيري كرة من ضربة حرة مباشرة ارتطمت في الجدار الدفاعي ثم الى ركنية , ثم مرر شاكيري كرة الى صلاح لكن كرته بعيدة .

أرسل شاكيري كرة طولية الى روبيرتسون على الجانب الأبسر قبل أن يرسل كرة عرضية أبعدها الحارس بمساعدة الدفاع في الدقيقة ” 20 ” , وبعدها سدد كينج كرة من داخل منطقة الجزاء لكنها بجوار المرمى , كاد فريق بورنموث أن يسجل هدف التقدم بعد كرة وصلت الى بروكس الذي سدد كرة من داخل منطقة الجزاء لكن أليسون أبعدها في الدقيقة ” 22 ” .

وفي الدقيقة ” 25 ” سجل ليفربول هدف التقدم عن طريق ( محمد صلاح ) بعدما سدد فرمينهو كرة من خارج منطقة الجزاء أبعدها الحارس ثم تابعها صلاح الذي كان في موقف تسلل لكن الحكم المساعد لم يرفع الراية , أرسل فراسير كرة عرضية من ركينة أبعدها أليسون عن مرماه , وبعدها مرت الدقائق ثم أعلن الحكم نهاية الشوط الأول 1-0 للريدز .

وفي الشوط الثاني من المبارة , سجل فريق ليفربول هدف ثاني عن طريق ( محمد صلاح ) بعدما استلم الكرة وإنطلق بها نحو منطقة الجزاء ثم سدد الكرة أرضية في الشباك عند الدقيقة ” 48 ” , كاد بورنموث أن يقلص النتيجة بعد كرة عرضية من الجانب الأيسر حولها كينغ بجوار المرمى وسط مطالبات بركلة جزاء على فان ديك ثم اليسون في الدقيقة ” 53 ” .

خرج شاكيري وكيتا ودخل لالانا وماني من جانب ليفربول في الدقيقة ” 64 ” , سجل ليفربول هدف ثالث عن طريق ( ستيف كوك ) بالخطأ في مرماه بعد كرة عرضية من روبيرتسون حولها كوك في مرماه في الدقيقة ” 67 ” , سدد لاعب بورنموث كرة من ضربة حرة مباشرة لكن الحارس أليسون تصدى لها على مرتين , ثم أستمرت أفضلية فريق ليفربول .

وفي الدقيقة ” 77 ” سجل ليفربول هدف رابع عن طريق ( محمد صلاح ) إثر كرة بينية طولية افتكها صلاح ثم تلاعب بالحارس والمدافعين بطريقة رائعة ثم وضع الكرة في الشباك , هدأت المباراة نسبياً بين الفريقين وسط انحصار اللعب في متوسط الملعب مع تراجع فريق ليفربول الى مناطقه , لينتهي بعدها اللقاء بفوز ليفربول 4-0 .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق