الأحد، 2 ديسمبر 2018

ماركا: سولاري يسير على خطى زيدان في ريال مدريد

ترى صحيفة "ماركا" أن خط سير "سانتياجو سولاري" المدير الفني الحالي لنادي ريال مدريد مشابهاً لما اعتمد عليه "زين الدين زيدان" في بداية مشواره كمدرب للفريق الأول بالملكي لتحقيق الألقاب.

وتابعت الصحيفة أن الفرنسي حتى يستطيع السيطرة على اللاعبين، كانت هناك خطة ونجح في تنفيذها بطلها اللاعبين الشباب مثل ألفارو موراتا، ماركو أسينسيو، دانيلو، إيسكو، ناتشو فرنانديز، ماتيو كوفاسيتش وأخيراً لوكاس فاسكيز.

هؤلاء اللاعبون كانوا الضمانة لاستمرار "زيدان" في منصبه داخل ريال مدريد، وساعدوه في الفوز ببطولة دوري أبطال أوروبا في آخر ثلاثة مواسم بالإضافة لبطولة الدوري في الموسم قبل الماضي وبعض البطولات الأخرى سواء القارية أو العالمية.

لم يتوقف الأمر مع المدرب السابق عند الاستعانة فقط باللاعبين الصغار، لكن كانت هناك ثورة وتغييرات كبيرة في الجهاز المعاون له خاصة البدني، وكانت لها نتيجة إيجابية في النهاية.

الآن، يحاول "سولاري" أن يجد خطة مشابهة للاعتماد عليها، وهو ما بدأ في الظهور في مباراة الأمس أمام فالنسيا في بطولة الدوري، وكانت هناك عدة أسماء من الشباب يتواجدون سواء في التشكيل الأساسية أو على مقاعد البدلاء.

البداية لم تشهد تواجد "توني كروس" و"كاسيميرو" بسبب الإصابة، بل قرر أيضاً المدرب الأرجنتيني خروج مبكر لـ"جاريث بيل" و"لوكا مودريتش"، لكن تواجد لاعبين مثل "لوكاس فاسكيز"، "داني سيبايوس"، "ماركوس يورينتي"، "سيرجيو ريجيليون"، "فيدريكو فالفيردي" كان كفيلاً بتحقيق الفوز أمام الخفافيش، وأثبتوا قدرتهم على التواجد مع الفريق الأول.

ريال مدريد بعد الفوز أمام الخفافيش في مباراة الأمس استطاع العودة بقوة للمنافسة على قمة الدوري الإسباني، بعد الوصول للنقطة رقم 23 بفارق ثلاث نقاط فقط عن المتصدر إشبيلية ونقطتين عن الوصيف والغريم التقليدي برشلونة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق