السبت، 8 ديسمبر 2018

مانشستر سيتي يفرّط بالصدارة عقب السقوط أمام تشيلسي

تلقى فريق مانشستر سيتي الهزيمة الأولى في الدوري الإنجليزي الممتاز ” البريمرليج ” , على يد فريق تشيلسي في إطار مباريات الجولة السادسة عشر بنتيجة 2-0 , ليرفع تشيلسي رصيده الى 34 نقطة في المركز الثالث مؤقتاً بفارق الأهداف عن أرسنال , بينما تجمد رصيد مانشستر سيتي عند 41 نقطة في المركز الثاني بفارق نقطة عن ليفربول .

بداية الشوط الأول من المباراة كان هادئاً نسبياً بين الفريقين وسط انحصار اللعب في متوسط الميدان , مع أفضلية من جانب مانشستر سيتي من حيث السيطرة والاستحواذ على الكرة لكن دون خطورة , في حين شهدت الدقيقة ” 9 ” بعد عمل جماعي انتهى بكرة عرضية من ديفيد سيلفا حولها سترلينج بتسديدة مباشرة لكنها ذهبت إلى أحضان كيبا .

وفي الدقيقة ” 15 ” دخل ساني منطقة الجزاء في فرصة خطيرة لن دفاع البلوز أبعدها بصعوبة , أرسل محرز كرة عرضية من ضربة حرة مباشرة لكنها مرت من أمام الجميع الى خارج الملعب , وبعدها مرر محرز كرة ساني الذي سدد الكرة لكن كيبا أبعدها ثم ذهبت الى سيلفا الذي سدد الكرة لكن المدافع أبعدها بتدخل في اللحظة الأخيرة منقذاً مرماه .

أرسل سترلينج كرة عرضية أرضية سددها ساني لكن المدافع أزبليكويتا أبعدها الى ركنية في الدقيقة ” 32 ” , وعلى عكس مجريات اللقاء سجل البلوز هدف التقدم عن طريق ( نجولو كانتي ) إثر كرة وصلت الى هازارد داخل منطقة الجزاء ليمرر كرة عرضية حولها كانتي بتسديدة في سقف المرمى في الدقيقة ” 44 ” , لينتهي الشوط الأول 1-0.

وفي الشوط الثاني من المباراة , سدد ويليان كرة من ضربة حرة مباشرة لكن أيديرسون أبعدها ببراعة ثم حولها بيدرو فوق المرمى في الدقيقة ” 48 ” , وبعدها مرر كانتي كرة الى ويليان الذي سدد الكرة أرضية لكن سهلة بين أحضان الحارس , وبعدها سدد كايل ووكر كرة قوية من ضربة حرة مباشرة أبعدها الحارس كيبا ببراعة في الدقيقة  “56 ” .

سدد بيدرو كرة من خارج منطقة الجزاء لكن الحارس تصدى لها بثبات في الدقيقة ” 62 ” , وبعدها خارج ديفيد سيلفا مصاباً ودخل جوندوجان من جان مانشستر سيتي , ثم خرج ويليان ودخل لوفتوس تشيك في الدقيقة ” 74 ” , ثم سجل تشيلسي هدف ثاني عن طريق ( ديفيد لويز ) إثر ركنية لعبت داخل منطقة الجزاء حولها لويز برأسية في الشباك .

خرج رياض محرز ودخل بدلاً منه فودين في الدقيقة ” 84 ” في آخر تبديلات المدرب جوارديولا , سدد فرناندينهو كرة قوية أرضية من خارج منطقة الجزاء لكنها بجوار المرمى بقليل , خرج هازارد ودخل بدلاً منه جيرو , سدد جيسوس كرة من داخل منطقة الجزاء لكن كيبا أبعدها الى ركنية بصعوبة , لينتهي بعدها اللقاء بفوز فريق تشيلسي بهدفين نظيفين . 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق