الثلاثاء، 30 أكتوبر 2018

صهر لوبيتيجي : أشعر بالخزي كوني مدريديًا

هاجم خوانجو ماكيدا لاعب فريق ريال مدريد الإسباني السابق، وصهر جولين لوبيتيجي إدارة المرينجي بسبب طريقة إقالة لوبيتيجي من منصبه كمدرب للريال، مشيرًا إلى أنه يشعر بالخزي كونه مدريديًا بعد هذا التصرف.


وأعلن نادي ريال مدريد عن إقالة جولين لوبيتيجي من منصبه كمدرب للريال، وتعيين سولاري ليكون بدلاً منه، بعد النتائج السلبية التي تعرض لها المرينجي في الفترة الماضية، وآخرها الخسارة بخمسة أهداف مقابل هدف على يد برشلونة بكلاسيكو إسبانيا.

وفشل جولين لوبيتيجي في الفوز بآخر خمس مباريات بالدوري الإسباني “4 خسائر، وتعادل وحيد”، لذلك قامت إدارة النادي بإقالته من منصبه.

ولكن ما أثار غضب ماكيدا هي الطريقة التي تعاملت بها إدارة الريال مع لوبيتيجي بعد أن قالت في بيانها الرسمي “يدرك مجلس الإدارة أن هناك تناقضًا كبيرًا بين جودة فريق عمل ريال مدريد، حيث رُشح 8 لاعبين من الريال للكرة الذهبية هذا العام، وبالرغم من ذلك النتائج كانت سيئة، لذلك أتخذها هذا القرار”.

وتحدث ماكيدا حسب صحيفة “ماركا” الإسبانية قائلاً “أشعر بالخزي كوني مدريديًا بعد بيان إقالة لوبيتيجي، جولين كان يحظى باحترام الجميع حتى اللحظة الأخيرة”.

وأضاف “لوبيتيجي حاول أن يتخذ القرارات الأفضل مع الريال، لكن كان هناك بعض المباريات التي صادفه فيها الحظ السيئ، ومن الصعب أن تتولى تدريب فريق كريال مدريد في هذه الفترة الصعبة”.

وتابع “يوجد بعض اللاعبين الذين رحلوا عن الفريق بطريقة سيئة مثل رونالدو، ولكن لوبيتيجي أظهر قيم النادي، بينما فعلت إدارة الريال عكس ذلك”.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق